انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 18 نونبر 2016 الساعة 14:47


حول منتدى الصحفيون الشباب من أجل البيئة المنعقد على هامش 'كوب 22' بمراكش


الداخلة 24 :

 

بقلم: يوسف وبعلي

لا بد في البداية من تقديم الشكر وواجب الامتنان والتقدير و الاحترام لجميع  مسؤولي مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة الذين  فتحوا الباب على مصراعيه أمام تلميذات و تلاميذ الثانويات الاعدادية و التأهيلية لجميع جهات المملكة،  للمشاركة في مباراة الصحفيون الشباب من أجل البيئة، كما نشكر أيضا مسؤولي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني.

نشكرهم ونثني عليهم لأنهم أتاحوا الفرصة  لتلامذتنا بما يكفي، عبر برنامج الصحفيون الشباب من أجل البيئة، للانخراط في مجال التوعية البيئية والمحافظة على البيئة عن طريق العمل الصحفي كما الابداع والاشتغال في معالجة المشاكل البيئية المحلية والجهوية و الوطنية سواء أثناء بحوثهم  الميدانية أو خلال مشاركتهم في ورشات العمل التي تنظمها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة لفائدة هؤلاء الصحفيين الشباب من أجل البيئة.

في السياق ذاته، وفي اطار الإعداد للمؤتمر العالمي حول التغيرات المناخية "كوب22"، الذي احتضنه بلادنا من 07 الى 18 نونبر 2016 بمراكش، نظمت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، التي تترأسها  الاميرة الجليلة للا حسناء ، وبشراكة مع وزارة التربية الوطنية ، ورشة عمل لفائدة الصحفيين الشباب من اجل البيئة تحت شعار" في الطريق الى المؤتمر العالمي للمناخ" كوب 22"  وذلك يوم الخميس 20 أكتوبر 2016 بمركز التكوينات و الملتقيات بالرباط ، بهدف التحضير الجيد لإنجاح منتدى الصحفيين الشباب من اجل البيئة الذي انعقد ضمن فعاليات المؤتمر العالمي للمناخ وتحديدا "يوم التربية من اجل التنمية المستدامة" يوم 14 نونبر 2016 وقد شارك في هذا المنتدى، التلاميذ المتوجين بجائزة "الصحفيون الشباب من اجل البيئة” دورة 2015 – 2016 ، والذين قدموا من مختلف اكاديميات التربية والتكوين بجهات المملكة المغربية وكذا عدد من الأطر التربوية ،التي من ضمنها كاتب هذه السطور المتواضعة، والتي واكبت هاته الكفاءات الشابة في جميع مراحل انجاز المقالات الصحفية والصور الفوتوغرافية المتوجة في اطار مسابقة “ برنامج الصحفيون الشباب ” لهذه السنة في موضوع “ كيف يمكنني التقليص من بصمتي الايكولوجية ”. كما حرصت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة على ان يكون لشباب القارة الافريقية صوتا موحدا خلال هذا اليوم المخصص للتربية البيئية من اجل التنمية المستدامة ، حيث عرف منتدى الصحفيون الشباب من اجل البيئة مشاركة مجموعة من الشباب من عدد من الدول الافريقية كينيا وغانا و تنزانيا واوغندا وافريقيا الجنوبية الذين  قاموا بصياغة رسائل وتوصيات  انضافت الى ما تمخض عن ورشة الصحفيين الشباب من اجل البيئة بالرباط يوم 20 اكتوبر، لتتوحد بذلك رسالة شباب القارة السمراء الى العالم الملتئم بمراكش لمواجهة المخاطر الناجمة عما يلحق المناخ من تغيرات ترهن نماء وسلامة البشرية وتخل بالتوازن  الطبيعي و الايكولوجي للكرة الأرضية .

ومن أبرز التوصيات التي حرص الشباب على صياغتها خلال منتدى الصحفيون الشباب من أجل البيئة والتي تم تقديمها  للقمة الثانية والعشرين لمؤتمر المناخ: خلق منظمة أممية عالمية للكفاءات البيئية الشابة لإيصال أفكار جديدة و راشدة في مجال البيئة و التي يتم انتخابها من طرف الصحفيون الشباب عبر العالم لإيصال أفكار الشباب ورؤاهم في السياسات والتوجهات الدولية في التعاطي مع الإشكاليات البيئية والتنموية، ضرورة الحفاظ على التراث البيئي و الأشجار التراثية (أركان ،العرعر... ) باعتبارها إرثا إنسانيا، تعميم طرق التواصل الحديثة في العملية التعليمية كبديل للوسائل المستنزفة للموارد الطبيعية و اعتماد الطاقات المتجددة، اعتماد الفائزين في المسابقة الدولية لبرنامج الصحفيون الشباب من اجل البيئة سفراء للنوايا الحسنة من اجل البيئة ، وكذا إقرار يوم عالمي للتقليص من البصمة الايكولوجية.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss