انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 10 يناير 2017 الساعة 12:40


المعارضة بموريتانيا تتهم النظام الحاكم بإرشاء البرلمانيين


الداخلة 24:



     إتهم المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة المعارض النظام الحاكم في البلاد، برشوة البرلمانيين من خلال منحهم قطع أراض.

     وجاء موقف المنتدى المعارض الذي يضم 27 حزبًا في بيان صحفي ليلة الاثنين، تعليقًا على قرار حكومي بمنح كل عضو في الغرفتين البرلمانيتين (الجمعية الوطنية، ومجلس الشيوخ) قطعة أرض.

    وقال بيان المنتدى: "لم يكن ميدان السياسة العقارية وتوزيع الأراضي، كغيره من القطاعات، بمنأى عن الفساد في ظل النظام الحالي.. وها هو يجعل منها اليوم عملة لمحاولة شراء الذمم والرشوة".

    واعتبر البيان "القرار الذي اتخذته السلطة هذه الأيام والقاضي بمنح قطعة أرضية لكل عضو في الجمعية الوطنية وكل عضو في مجلس الشيوخ" بأنه "يشكل فضيحة سياسية وأخلاقية".

    وأضاف أن هذه "الرشوة المفضوحة، التي تعبر عن منطق السلطة القائمة التي ترى أن كل شيء يباع وكل شيء يشترى، تشكل احتقارًا لممثلي الشعب، وتشكل محاولة مكشوفة للتأثير على تصويت البرلمانيين على التعديلات الدستورية التي عبر الرأي العام الوطني بشتى الأشكال عن رفضها والوقوف ضدها".

   وكانت الحكومة الموريتانية قد وزعت قطع أراض على البرلمانيين، من أعضاء غرفتي البرلمان "مجلس الشيوخ، والجمعية الوطنية"، وأرسلت وزارة المالية رسائل منح القطع الأرضية إلى البرلمانيين الأسبوع الماضي.





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الرشوة للحصول على عهدة ثالثة

عبدالكريم بوشيخي

هذا ما تعلمه النظام الموريتاني من شقيقه في الافلاس النظام الجزائري فقد سبق تغيير الدستور لفسح المجال لبوتفليقة ليترشح لعهدات غير محدودة اغذاق اعضاء البرلمان الجزائري باموال طائلة لشراء ذممهم و هكذا فقد اعطوا لبوتفليقة شيكا على بياض و نفس الشيء يمهد له محمد ولد عبدالعزيز فهذا الاجراء بتوزيع الاراضي على البرلمانيين هو للوقوف الى جانبه للحصول على عهدة ثالثة سنة 2019 بعد ان اشترى موافقتهم بهذه الرشوةالمفضوحة.

في 10 يناير 2017 الساعة 08 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss