انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 2 دجنبر 2017 الساعة 10:54


البـوليساريو تنتقـل إلى سيـاسة التقـاط الصـور


الــداخلة24:     -أحداث انفو

أصبح كل طموح قيادة البوليساريو فقط، التقاط صورة مع الملك ليسوقوا الأمر على اساس انه انتصار كبير، حتى لو كان الملك في المقدمة مع القادة الكبار و ابراهيم غالي في الوراء يمد عنقه عله يظهر في الصورة.


انظروا كيف تقزم طموحهم من استصدار قرارات لصالحهم، من إعلان الدولة إلى مجرد صورة يتعمد فيها ابراهيم غالي المرور أمام الملك و الرئيس الفرنسي ماكرون، ليقف امامهم لثواني حتى يلتقط أصحابه له صورة توهم انها تجمعه بهم.


احتفاء كبير بصورتين الأولى أثناء دخولهم للقمة حيث بروتوكوليا كان لزاما على رئيس الكوديفوار انتظاره فتسوق و كأنها انتصار دبلوماسي كبير و الصورة الثانية حيث جميع القادة ينظرون اتجاه المصور إلا ابراهيم غالي ينظر إتجاه الملك يمني النفس بالحديث معه.


الصورة و المشاهد التي ظهر بها غالي و حالة الفرح الكبير بالصورتين تظهر و تبرز أزمة الجبهة أفريقيا و أوروبيا..
.مشهد غالي و هو تائه وسط الجموع يشيح بوجهه يمنة و يسارا عله يجد من يسلم عليه ليلتقط معه صورة، تعكس حالة أزمة، ليست أزمة شخص بل أزمة تنظيم.


الجبهة تعيش حالة احتضار سياسي بها خيارين إما أن تدخل في مفاوضات مع المغرب على قاعدة الحكم الذاتي أو تتحول إلى أشبه تذكار يلتقط أمامهم القادة الصور كأي منحوتة في المتحف، متحف التاريخ...تاريخ تنظيم عندما جاءته الفرصة ليدخل التاريخ تحول إلى مجرد صورة.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss