انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 11 يناير 2018 الساعة 08:41


أحواض المياه العادمـة تهدد صحـة مواطنيـن نواحي كلميم


الداخلة24:   - أحداث

 
وجهت فعاليات المجتمع المدني بجماعة تغجيجت باقليم كلميم ، ملتمسا طالبت من خلاله ، والي جهة كلميم وادنون عامل اقليم كلميم،بالتدخل العاجل لإنقاذ ساكنة ً تكموت ً من المضاعفات الخطيرة ، التي تنجم عن إنشاء أحواض ً، تجمع وتفريغ المياه العادمة ،ومياه الصرف الصحي ، داخل المدار السكني  لتكموت.

 

 وأوضحت الساكنة المتضررة ، على ان العديد من المناطق ، تعاني من الروائح الكريهة ، ومن انتشار البعوض والأمراض الناتجة عنه ، مما أدى الى  نزوحهم عن أراضيهم ، نحو مناطق اخرى .

 

 وطالب المتضررون ،من الوالي عامل اقليم كلميم ، إعادة النظر في استيفاء هذا المشروع ، للجانب الصحي والبئي، وعن مدى احترامه للبعد الإنساني ، كما ناشدوه بتكثيف الجهود لإبعاد أحواض تجميع وتفريغ المياه العادمة ، ومياه الصرف الصحي ، عن منازلهم .





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الغازات المنبعثة منه هذه المياه العادمة، هي المشكل. وهناك حلول

المرابط الحريزي

المياه العادمة تحتوي على الماء وغازات اخرى غير صحية . لكن هناك مواد يمكن الحفاظ عليها ويجب الحفاظ عليها وإعادة استعمالها . المشكلة هي تفاعل المنشأة الفنية مع البيئة والمحيط . يجب ان يكون التفاعل ايجابي وهذا ممكن

مصدر معلومات مهمة
Sewer gas, at least that which ca uses an odor problem to the occupants of a ho use, is a mixture of inorganic gases  d by the action of anaerobic  (needing no oxygen ) bacteria on sewage and sludge. This gas can contain hydrogen sulfide, ammonia, carbon dioxide, methane, nitrogen, and hydrogen.
غاز الصرف الصحي، على الأقل الذي يسبب في مشكلة الرائحة الكريهة ، هو خليط من الغازات الغيرعضوية والتي تم إنتاجها خلال تفاعل لاهوائي  (في غياب الأكسجين ) بين مكونات المياه العادمة . بكتيريا المجاري والحمأة  (صلب شبه سائل ). ويمكن أن يحتوي هذا الغاز على هيدروكبريت وأمونيا وثاني أكسيد الكربون والميثان  (غاز محترق ) والنيتروجين والهيدروجين  (أيضا غاز محترق )

* خاص المندوب الجهوي الوصي على هذا القطاع إصدار تعليمات ، ثم يجب على السلطة الجهوية ان تتعامل مع هذا المضوع بكفاءة عالية



الحل هو التعامل مع المشكلة على أساس انها فرصة وعدم تضييعها . لانه يمكن تغيير موقع المنشأة كما يمكن التحكم في غازاتها دون حزبها عن أشعة الشمس

مثل هذه المنشآت يجب ان تتعرض لأشعة الشمس لان معالجتها هي المرحلة الاهم وأشعة الشمس هي التي تشكل اهم عامل طبيعي يحول هذه المياه من مادة خطيرة الى مادة اقل خطورة

البنية التحتية للتعامل مع مياه الصرف الصحي ، هي هادي . يجب تنظيف مخلفات المناطق الحضرية من طرف المسؤولين عن هذه المناطقة الحضرية ، حيث انه غير ممكن تصدير مشاكل منطقة الى منطقة اخرى

هناك مثلا نماذج جد مفيدة مثل بناء مصانع للطاقة يتم الاستخدام فيها المياه العادمة والزبالة كمواد اولية في انتاج غاز الميثان و وقود الهيدروجين.. وهذه مواد من طبيقة الحال لها قيمة في سوق المحروقات . مداخيل هذه المواد يتم استخدامها في صيانة البنية التحتية الحالية أو تطويرها

هناك تجارب تضع الزبالة و المياه العادمة في حفر تحت ارضية لا تعرض المياه الجوفية للتلوث.. ويتم وضع حفرة على الارض حون هذه المطارح التحت ارضية لحصاد غازات الميثان عبر انابيب خاصة تمنع التسرب

تجفيف الحمأة بأشعة الشمس لتحوليها الى مواد عضوية معرضة للمزيد من اشعة الشمس لمدة طويلة ، مرحلة مهمة في العملية كلها

في 11 يناير 2018 الساعة 17 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss