انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 12 يناير 2018 الساعة 10:23


ذكـرى 11 ينـاير توحـد قيادات حزب الإستقلال


الـداخلة24:  - متابعة



 في أول ظهور رسمي لحميد شباط الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، بمناسبة الذكرى الرابعة والسبعون لتقديم وثيقة 11 يناير 1944 للمطالبة بالاستقلال، الخميس بالرباط، قال شباط في تصريح صحفي إن ذكرى تقديم وثيقة الاستقلال، ذكرى غالية على المغاربة وعلى الحزب الذي يحييها بحضور جميع مكوناته وأطيافه.

 

وأضاف شباط، أن هذه المناسبة الوطنية تجسد مدى تضحية مقاومين مغاربة بحياتهم وأرواحهم من أجل الدفاع عن الوطن وإيمانهم بقضيتهم، مبرزا أن حضورهم اليوم هو تكريم للرواد الأوائل الذين ضحوا بأنفسهم، ورسالة للشباب المغربي وللعالم، للتأكيد على أننا مستمرون على نفس النهج والعمل من أجل بناء دولة القانون من خلال ممارسة الديمقراطية التي تحافظ على كرامة المواطن وتضمن له الشغل والصحة والسكن .

 

من جهته اعتبر نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، على هامش المهرجان الوطني الذي نظمه الحزب، بأن حزب الاستقلال يحرص في كل سنة على إحياء ذكرى المطالبة بالاستقلال، التي تجسد منعطفا حاسما في مسيرة الكفاح الوطني، مبرزا أن سنة 2018 ينبغي أن تكون سنة للتشغيل بإعطاء الانطلاقة للعديد من الأوراش ، من خلال منح إمكانيات للشباب للانخراط في سوق الشغل.

 

وأكد بركة، أنه "من الضروري أن نفتح ورشا كبيرا بإعادة تأهيل الحقل السياسي من أجل تقوية المصداقية وتكريس الثقة لدى المواطن المغربي في العمل السياسي كي تلعب المؤسسات المنتخبة والأحزاب السياسية دورها في الوساطة ما بين المواطنين والمؤسسات" ، مبرزا أن "حزب الاستقلال من خلال خارطة الطريق التي وضعها ،سيلعب دورا أساسيا في إعادة الاعتبار للعمل السياسي مستقبلا".

 

ويخلد الشعب المغربي هذه الذكرى وفاء لرجالات الوطنية والمقاومة والتحرير، وتمجيدا للبطولات التي صنعها أبناء هذا الوطن بروح وطنية عالية وإيمان صادق وواثق بعدالة قضيتهم في تحرير الوطن، مضحين بالغالي والنفيس في سبيل الخلاص من نير الاستعمار وصون العزة والكرامة.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss