انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 25 فبراير 2018 الساعة 00:41


افتتاح المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب


الداخلة 24 : و م ع



 الداخلة 24 فبراير 2018 (ومع) أشرف وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، اليوم السبت، بالداخلة، على افتتاح المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب .
ويندرج إحداث هذا المركز الجهوي، في إطار تكوين الناجحات والناجحين في مباراة التوظيف بموجب عقود بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، فوج يناير 2018 سلك التعليم الابتدائي مزدوج والبالغ عددهم 100 متدرب ومتدربة.
ويأتي افتتاح هذا المركز، الذي حضر مراسيم افتتاحه والي جهة الداخلة وادي الدهب، لامين بنعمر، و مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، الجيدة اللبيك، ورئيس المجلس الاقليمي، سيدي أحمد بكار والمديرين الإقليمين لكل من الداخلة و اوسرد، في سياق تعزيز البنية التعليمية بالجهة.
كما قام سعيد أمزازي، والوفد المرافق له بزيارة تفقدية إلى ثانوية وادي الذهب الاعدادية التي تحتضن قسمين للمسلك الدولي إعدادي خيار فرنسية السنة الأولى إعدادي في إطار تنزيل الرؤية الاستراتيجية، واطلع بذات المؤسسة على سبل ومناهج تدريس بعض المواد التعليمية.
وبذات المناسبة قام الوزير والوفد المرافق له بزيارة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير، التي تم افتتاحها في فبراير من السنة الماضية، والتي تندرج في إطار تفعيل النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية، الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالعيون بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء في سنة 2015.
كما تشكل المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير قطبا علميا لاستقطاب الطلبة من داخل المغرب وخارجه، والتي تعد اللبنة الجامعية الأولى بجهة الداخلة وادي الذهب، وتضم هذه المدرسة المتخصصة في تكوين أطر التدبير، ثلاثة مسالك، التسيير المالي والمحاسبي، والتسويق والعمل التجاري، وتدبير الموارد البشرية.
وخصص لبناء هذه المؤسسة الجامعية حوالي 10 هكتارات، وتصل طاقتها الاستيعابية حوالي 1500 طالب وطالبة، وتضم المدرسة الواقعة بمنطقة فم لبوير، مدرجا بــ250 مقعدا و5 قاعات للدروس ( ب 100 مقعد لكل واحدة) ، وقاعتين للإعلاميات ، ومكتبة وعدة مرافق أخرى، كما تشكل إضافة نوعية في خارطة عرض التكوين بالجهة.
كما أشرف الوزير الذي كان مصحوبا بوالي الجهة ورئيس جامعة ابن زهر، عمر حلي وعدد من أعضاء مجلس الجهة والمنتخبين والاساتذة الباحثين والموظفين والإخوة الطلبة، على وضع الحجر الأساس لبناء مؤسسة جامعية جديدة ثانية بالداخلة "المدرسة العليا للتكنولوجيا" .
ويعد هذا المشروع الذي يمتد على مساحة أزيد من 11 ألف متر مربع، ثمرة شراكة بين مجلس جهة الداخلة وادي الذهب وجامعة ابن زهر، باستثمار إجمالي يناهز 27 مليون درهم، 12 مليون منها بتمويل من الجهة والباقي من تمويل جامعة ابن زهر.
ويتكون المشروع من مدرج بطاقة استيعابية 250 مقعدا، وست قاعات، وقاعتان للإعلاميات بطاقة 60 مقعدا لكل منهما وست قاعات للدروس التوجيهية ب48 مقعدا لكل قاعة، وبهوين علميين يغطي كل منها ما يزيد عن 320 متر مربع وثلاثة مكاتب.
ويندرج هذا المشروع في إطار توسيع العرض التكويني لأبناء المنطقة من خلال الاستجابة لمتطلبات حاملي الباكلوريا، كما سيتم وضع مسالك جديدة تستجيب لحاجيات المنطقة والمتعلقة بمجال الطاقات المتجدة وعلوم البحر والتبريد.
واختتم الوزير والوفد المرافق له بزيارته تفقدية للمعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية، وذلك للوقوف على سير الدراسة بهذا المعهد، والاستماع إلى المسؤولين حول الحاجيات وانتظارات الاطر التربوية به.





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- parfait

ikoube

je suis content pour ces réalisations tant attendues, et pour les quelles nous avons luttées pendant des années

hamdolillah rabi l3alamin
j'invite alors les jeunes de notre région dakhlaoued eddahab à profiter pleinnement de ces infrastructeures et de faire de leurs mieux pour donner à notre région et rayonnement scientifique et développement économique dans le cadre des politiques de développement adoptés par le royaume du Maroc
vraiement notre région est unique

Ikhlef

في 25 فبراير 2018 الساعة 50 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss