انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 15 أبريل 2018 الساعة 14:17


تصريح للوزير الأول الجزائري يثيـر الجدل


الــداخلة24:

    صرح أحمد أويحيى الوزير الأول الجزائري يوم السبت الماضي بأن الجزائر لا تخفي دعمها للبوليساريو.ليستدرك بأن هذا الدعم تضامني..
   الوزير الأول الجزائري وجه انتقادا لما اعتبره وسائل إعلام «دول الجوار« ،ويقصد بذلك المغرب، بعد تحطم الطائرة العكرية الجزائرة ومن ضحاياها عدد من سكان مخيمات تيندوف وقادة من جبهة البوليساريو.
    أويحيى لم يخرج عن إطار تصريحات حكام الجزائر في خطابهم المزدوج الذي يظهر التضامن مع البوليساريو و يخفي الدعم العسكري واللوجيستيكي الذي يقدمه لصنيعتهم البوليساريو، ليس حبا في الصحراويين وإنما لخلق المتاعب للمغرب، أو على حد قول الراحل بومدين «لجعل قضية الصحراء حصى في حداء المغرب».

    ومعلوم أن حكام الجزائر يرددون دوما أنهم ليسوا معنيين بصراع الصحراء، غير أن المتتبع يجد بدون أدنى عناء أن الديبلوماسية الجزائرية تقوم أساسا على العداء للمغرب..
     حكام الجزائر كثفوا هذه الأيام من خطابهم الذي يدعي عدم تدخلهم في النزاع حول الصحراء المغربية وذلك بعدما اعتبر التقرير الأممي الأخير الجزائر طرف أساسي في هذا النزاع الذي عمر طويلا..




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss