انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 9 ماي 2018 الساعة 06:28


عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم


في ما يلي عرض لأبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم الأربعاء:

* أخبار اليوم:

- الصيادلة مرتاحون لنتائج الحوار مع الحكومة. بخلاف حالة التوتر المتواصلة ما بين الحكومة وأطباء القطاع العام، والذين توعدوا وزير الصحة بأسبوع الغضب، أطلقوا بدايته الاثنين بمستشفيات المملكة، نجح رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ووزير الصحة، أناس الدكالي، في نزع فتيل الاحتقان مع أزيد من 12 ألف صيدلي، عبر حوار فتحته الحكومة مؤخرا مع هيئة صيادلة المغرب. وكشف حسن عاطش، عضو المجلس الوطني لهيئة صيادلة المغرب، بأن السيد الدكالي فاجأ الصيادلة مؤخرا ببادرة صفق لها المهنيون، وذلك عبر التوقيع على قرار إخراج دستور للأدوية ك"ماركة مغربية مسجلة" إلى حيز الوجود، حيث أصبح المغرب يتوفر اليوم على هوية خاصة به في تنظيم مجال تصنيع الأدوية وتوزيعها ومراقبتها.

- الرميد يشتكي من عرقلة قوانين إصلاح العدالة. احتج مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، بشدة، أمس، داخل البرلمان، على عرقلة قوانين إصلاح العدالة، خاصة مشروعي القانون الجنائي والمسطرة الجنائية، اللذين كانا من أبرز مخرجات الحوار الوطني حول إصلاح العدالة. وحذر الرميد من أن التشريع أصبح "رهينة"، مناشدا البرلمانيين والجهات المسؤولة لتجاوز هذا الوضع لأن الإفراج عن القانون الجنائي والمسطرة الجنائية فيه حماية للحقوق والحريات.

* المساء :

- الحكومة تسمح لجمعيات حماية المستهلك بمقاضاة الشركات. فقد أفرجت الحكومة عن قرار مشترك لوزيري العدل والصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، يضع حلولا قانونية من أجل مساعدة جمعيات حماية المستهلك، التي لا تتوفر على صفة المنفعة العامة، من أجل التقاضي دفاعا عن المستهلكين. وأوضح القرار، الذي نشر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، أنه يتعين على كل جمعية لحماية المستهلك، غير معترف لها بصفة المنفعة العامة وترغب في الحصول على الإذن الخاص بالمقاضاة ويكون غرضها حصريا هو حماية المستهلك، أن تودع طلبا لدى مكتب الضبط المركزي لوزارة العدل.

- أفادت الخزينة العامة للمملكة، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن الوضعية المؤقتة لتحملات وموارد الجماعات الترابية تظهر فائضا في الميزانية قدره 3,88 مليار درهم متم شهر مارس 2018؛ مقابل 3,06 مليار درهم سنة قبل ذلك. وأوضحت الخزينة، التي أصدرت نشرة لإحصائيات المالية المحلية لشهر مارس 2018، أن المداخيل العادية برسم الأشهر الثلاث الأولى من السنة الجارية سجلت ارتفاعا بنسبة 8 بالمئة لتبلغ 8,3 مليار درهم، فيما تراجعت النفقات العادية بنسبة 3,5 بالمائة لتصل إلى 4,1 مليار درهم.

* الأحداث المغربية :

- أفادت خلاصات تقرير للمجلس الأعلى للحسابات حول مؤسسات الرعاية الاجتماعية، التي تعنى بالأشخاص في وضعية صعبة، والبالغ عددها 246 مؤسسة، أن هذه الأخيرة بعيدة عن تغطية حاجيات التكفل المتصاعدة لـ29 ألفا و755 شخصا بمختلف جهات المملكة، خاصة وأن هذه المؤسسات مازالت تعتمد في تمويلها على الموارد المتأتية من الإحسان بنسبة 51 في المئة. وأكد التقرير الموضوعاتي، الذي شمل تدبير هذه المؤسسات، أن مواردها المالية تتسم بالضعف حيث لا تؤهلها لتغطية تكاليف التكفل بالأشخاص في وضعية صعبة، فضلا عن المصاريف اللازمة لإحداث أو تجهيز أو صيانة هذه المؤسسات، وذلك في ظل هزالة الدعم العمومي المتأتي من الدولة ومؤسسة التعاون الوطني والجماعات الترابية، الأمر الذي ينعكس سلبا على قدرتها على تأمين حاجياتها من الموارد البشرية، وإسداء خدماتها بالشكل المطلوب.

- قال وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان مصطفى الرميد، يوم الاثنين بمجلس النواب، إن التعويضات المالية الممنوحة للضحايا أو ذوي الحقوق في إطار تنفيذ توصيات هيأة الإنصاف والمصالحة بلغت حوالي ملياري درهم. وأبرز الرميد، في معرض رده على سؤال شفوي حول موضوع "استمرار تنفيذ توصيات هيأة الإنصاف والمصالحة" تقدم به فريق العدالة والتنمية، أنه بالنسبة للإدماج الاجتماعي فقد بلغ عدد المستفيدين 1334 حالة، مشيرا إلى أن بعض الحالات لا تزال في طور التنفيذ.

* العلم:

- قدم الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، إدريس جطو، يوم الثلاثاء أمام لجنة مراقبة المالية العمومية بمجلس النواب، خلاصة التقرير الموضوعاتي حول المؤسسات والمقاولات العمومية بالمغرب. وأكد جطو أن مخاطر تحدق ببعض المؤسسات العمومية بالنظر إلى طبيعة نشاطها وظروفها، ويتعلق الأمر بالمكتب الوطني للكهرباء والماء والمكتب الوطني للسكك الحديدية والشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب والخطوط الملكية المغربية ومجموعة العمران. وأوصى تقرير المجلس بتصنيف المؤسسات والمقاولات العمومية إلى ثلاث فئات، فئة أولى يجب الحفاظ عليها تحت مراقبة الدولة، وأخرى يمكن أن تتطور في إطار شراكة مع القطاع الخاص، وثالثة غير قابلة للاستمرار ويتعين حلها أو تصفيتها.

- قال كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، خالد الصمدي، يوم الاثنين، إن ما يقرب من مليون تلميذ يتابعون دراستهم بالتعليم الخصوصي. وأبرز السيد الصمدي، في معرض رده على سؤال شفوي حول موضوع "دور الوزارة في مراقبة جودة التعليم الخصوصي" تقدم به فريق التجمع الدستوري بمجلس النواب، أن هذه النسبة تمثل حوالي 14 في المائة ممن يوجدون في المنظومة التربوية التعليمية بالمغرب.

* الاتحاد الاشتراكي:

- أشرفت رقية الدرهم، كاتبة الدولة المكلفة بالتجارة الخارجية، بمشاركة جواد أكبر، وزير الدولة الهندي للشؤون الخارجية، (عبر تقنية الفيديو كونفرونس من الهند) على الانطلاق لمركز التميز لتكنولوجيا المعلومات بتكنوبارك الدار البيضاء. ويشكل هذا المركز، الذي أنشئ عبر مذكرة التفاهم الموقعة بين وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، ووزير الدولة للشؤون الخارجية الهندي في 10 دجنبر 2014، أحد أبرز أشكال التعاون الثنائي بين المملكة المغربية وجمهورية الهند الهادفة إلى تنمية الرأسمال البشري المغربي، الذي يعتبر أساس استارتيجية "المغرب الرقمي 2013 و2020".

- أجرى رئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي، أول أمس الاثنين بسان خوسي، مباحثات مع رئيسة الجمعية التشريعية لكوستاريكا، كارولينا إيدالغو، تمحورت حول العلاقات الثنائية وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك. وقال السيد المالكي، في تصريح صحفي عقب هذا اللقاء، إن هذه المباحثات، التي جرت على هامش حفل تنصيب الرئيس الكوستاريكي الجديد، كارلوس ألفارادو، شكلت فرصة لإطلاع السيدة إيدالغو على الأوراش الكبرى التي تشهدها المملكة تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس، والإصلاحات التي تم إطلاقها لاسيما في المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

* رسالة الأمة:

- لم يفوت برلمانيون من الأغلبية والمعارضة بمجلس النواب، فرصة مساءلتهم للوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، حول الأسعار وتراجع القدرة الشرائية. وفي معرض جوابه عن أسئلة البرلمانيين وتعقيباتهم، قال الوزير إن "الحكومة تقوم بعملها في تتبع الأسعار ومراقبة المنافسة"، معترفا في الوقت ذاته بارتفاع أثمنة المحروقات وبعض المواد الاستهلاكية، والتي عزاها إلى ارتفاع سعرها بالسوق العالمية. وأكد أن الحكومة حريصة على حماية القدرة الشرائية للمواطنين، ومحاربة الغش والاحتكار، قبل أن يستدرك أنه "لا مجال للحديث عن إمكانية العودة إلى سياسة دعم المواد الاستهلاكية وخاصة المحروقات، والتي كانت تستنزف ملايير الدراهم سنويا".

- نفى مجلس المستشارين خبرا مفاده أن المجلس وزع مناصب مالية وأجرى تعيينات في مناصب المسؤولية، دون تنظيم مباريات. وأوضح المجلس أنه يستغرب نشر خبر زائف، معتبرا إياه محض افتراء وكذب، ليؤكد أنه حريص على نهج الشفافية من خلال تنظيم المباراة في توزيع المناصب المالية، وأن رئيس مجلس المستشارين لم يعين ولم يوقع على أي قرار سواء فيما يخص توزيع المناصب المالية أو مناصب المسؤولية المرتبطة بالنظام الجديد للمؤسسة.

* بيان اليوم :

- قال الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية محمد نبيل بنعبد الله، إن "الرهان الحقيقي للحزب هو مواصلة الإصلاحات السياسية وعملية التحديث الديمقراطي بنفس جديد". وأكد بنعبد الله، في حوار مع الصحيفة، عشية المؤتمر الوطني العاشر للحزب الذي ستحتضنه مدينة بوزنيقة بين 12 و13 ماي الجاري، أن الرهان التنظيمي المرتبط بإعادة التفكير في الهياكل التنفيذية والتقريرية للحزب، حاضر بقوة، حيث سيكون مطروحا على أعضاء الحزب تشخيص وتحليل قدرات الحزب التنظيمية والهيكلية ومدى انعكاس ذلك على الميدان النضالي وسط الجماهير.

- قال وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة السيد عزيز رباح، يوم الاثنين، إنه تم في إطار اللجنة الخاصة بمعالجة إشكالية الماء الصالح للشرب الأخيرة رصد مبلغ 106 ملايير درهم كاستثمار للاستجابة للحاجيات من هذه المادة الحيوية في أفق 2025. وسجل السيد رباح، في معرض رده على سؤال شفوي حول موضوع "الزيادات التي تعرفها تسعيرات الماء والكهرباء" تقدم به فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، أن الحكومتين الحالية والسابقة قررتا ألا تحدثا أي زيادة في تسعيرة الماء رغم وجود إشكالية في إنتاج هذه المادة الحيوية، مبرزا السياسة المتبعة لمعالجة هذا الأمر حيث تم في إطار اللجنة الخاصة بمعالجة إشكالية الماء الصالح للشرب الأخيرة، رصد غلاف مالي بقيمة 106 ملايير درهم من الآن إلى سنة 2025 كاستثمار للاستجابة للحاجيات من الماء.

* آخر ساعة :

- تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بتنسيق مع الأجهزة الأمنية الإسبانية، أمس الثلاثاء، من تفكيك خلية إرهابية موالية ل"داعش"، تتكون من خمسة عناصر تتراوح أعمارهم بين 22 و33 سنة. وذكرت وزارة الداخلية، في بلاغ لها، أن هذه العملية، التي تندرج في إطار التعاون الأمني المشترك بين المصالح الأمنية المغربية ونظيرتها الإسبانية، وفي ظل تنامي خطر تهديدات ما يسمى بتنظيم "الدولة الإسلامية" على استقرار المملكة وحلفائها، أسفرت عن إيقاف ثلاثة عناصر ينشطون بالفنيدق تزامنا مع اعتقال عنصرين آخرين بمدينة بلباو الإسبانية حاملين للجنسيتين المغربية والسينغالية.

- كشفت نتائج دراسة حديثة للمرصد الوطني للتنمية البشرية، حول وضعية الفقر لدى الأطفال المغاربة، أن أكثر من 68 في المئة يعانون الفقر في المناطق القروية، في حين يعاني أكثر من 17 في المئة من المعضلة نفسها في المناطق الحضرية، مشيرة إلى أنه تم الاعتماد على مقاربة الفقر متعددة الأبعاد آخذة بعين الاعتبار خصوصية المغرب، بالتركيز على ثلاث فئات عمرية من الطفولة التي تقل أعمارهم عن أربع سنوات، إلى جانب الفئة التي يتراوح عمرها ما بين 5 و14 سنة (فترة التعليم الإلزامي) و15 و17 سنة.

* ليبيراسيون :

- "إذا كانت هناك زيادة في أسعار المحروقات خلال الأسبوع الماضي، فذلك بسبب السوق الدولية، حيث بلغ سعر برميل النفط أكثر من 75 دولار. وقال لحسن الداودي، الوزير المنتدب في الشؤون العامة والحكامة، في جلسة بمجلس النواب، إن "أي زيادة في الأسعار على المستوى الدولي ستكون لها انعكاسات مباشرة على السوق الوطنية".

- نظم نهاية الاسبوع بمدينة دوسلدروف (غرب ألمانيا) لقاء تواصلي بهدف تشجيع المغاربة من خريجي الجامعات والمقاولين بألمانيا على الاستثمار في المغرب. وأوضح كريم زيدان، رئيس شبكة الكفاءات المغربية بألمانيا، التي أشرفت على تنظيم هذا اللقاء، أن هذا الأخير ضم مشاركين من المغرب وفرنساو ألمانيا، الذين قدموا عروضا حول المزايا والبرامج التي تتيحها الجهات التي يمثلونها، مؤكدين على أن دعم حاملي المشاريع يتقصر على المساطر التقنية، ولا يشمل أبدا الجانب المادي.

* لوماتان:

- وقع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والبنك الإسلامي للتنمية، أول أمس الاثنين بالرباط، اتفاقا يروم دعم برامج الكهربة القروية، التي تقودها حكومات بلدان إفريقيا جنوب الصحراء. وبمقتضى هذا الاتفاق، تقدم المؤسستان دعمهما لثلاثة مشاريع للكهربة القروية، تعتمد على الطاقات المتجددة بنسبة مئة في المئة.

- انطلق أمس الثلاثاء بالرباط رسميا مشروع التوأمة بين المغرب والاتحاد الأوروبي، المخصص لدعم قطاع الطاقة بالمغرب. ويندرج برنامج التوأمة، الممتد على فترة 24 شهرا (2018- 2020)، والممول من طرف الاتحاد الأوروبي، في إطار تفعيل برنامج "إنجاح الوضع المتقدم بين المغرب والاتحاد الأوروبي". ويروم المشروع أيضا تحقيق أهداف الاستراتيجية الطاقية الوطنية، من قبيل سلامة التزويد وتعميم الولوج للطاقة والتحكم في الطلب والحفاظ على البيئة.

* ليكونوميست:

- قضية حجز السلطات الجنوب إفريقية لسفينة محملة بالفوسفاط موجهة إلى زبون نيوزيلندي، تشهد نهاية سعيدة. فقد استعاد المكتب الشريف للفوسفاط شحناته. وكانت المحكمة العليا بورت إليزابيث قد أجازت لجبهة البوليساريو بيع هذه الشحنات، لكن لم يشتريها أي أحد.

- دقت ساعة الحسم في السياحة. بعد غد الجمعة، سيتم تقرير مصير الكونفدرالية الوطنية للسياحة، خلال الجمعية العامة الاستثنائية. وسيكون أعضاؤها مدعوين إلى الحسم في ما إذا كانوا كانوا يرغبون في العودة تحت لواء الاتحاد العام لمقاولات المغرب. وهي عودة تؤكد فشل القطاع الخاص في حكامته.

* ليبيراسيون:

- أماط تقرير جديد للمجلس الأعلى للحسابات، نشرت مضامينه أمس الثلاثاء، اللثام عن طرق تسيير بعض المؤسسات العمومية. وتكمن خصوصية هذا التقرير، في التحديد الدقيق لنمط تدبير مؤسسات الحماية الاجتماعية. وكشف التقرير عن عدد من النقائص لاسيما تلك المرتبطة بقدرة الاستقبال، ونقص الموارد البشرية والمالية، وجودة الخدمات المقدمة واحترام الشروط التقنية اللازمة المتعلقة بالتجهيزات والبنيات.

- تم يوم الاثنين بالرباط، إطلاق دعم هيئة تحدي الألفية، لتطوير برامج نشيطة للتشغيل، تعتمد آليات التمويل القائم على النتائج بهدف إنعاش تشغيل الشباب في وضعية صعبة المنحدرين من المناطق الحضرية وشبه الحضرية والنساء العاطلات عن العمل أو غير النشيطات اقتصاديا. ويشمل هذا الدعم الذي أعطيت انطلاقته في لقاء نظمته وزارة الشغل والإدماج المهني ووكالة حساب تحدي الألفية-المغرب والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، تصميم وتنزيل برنامج جديد للتشغيل يستهدف الأشخاص الذين يواجهون صعوبة في الإدماج المهني في إطار شراكة بين القطاعين العام والخاص تجمع الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات ومقدمي الخدمات و/أو منظمات المجتمع المدني.

* لوبينيون:

- خلصت دراسة همت "وضعية الفقر متعدد الأبعاد لدى الأطفال في المغرب"، إلى ضرورة مأسسة نظام تتبع منتظم للفقر المتعدد الأبعاد والفقر النقدي لدى الأطفال وإرساء سياسات واستراتيجيات في مجالات تنعكس على رفاه الطفل. وسجلت الدراسة التي أجريت بشراكة بين المرصد الوطني للتنمية البشرية ووزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) الحاجة إلى الإسراع بجرد النواقص في المجال القروي والمناطق المعزولة، لاسيما في ما يتعلق بالولوج إلى الخدمات والبنيات الصحية الأساسية.

- حل سعيد أحميدوش المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، ضيفا على الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب، من أجل مناقشة الخدمات الجديدة للصندوق المتعلقة بالرقمنة والتغطية الاجتماعية للمهن الحرة والعاملين المستقلين. وخلال السنوات الأخيرة، طور الصندوق أداءه وخدماته الرقمية عبر إحداث تطبيقات على الهاتف المحمول، ومنصات رقمية جديدة ... بهدف التقرب من زبنائه.

* أوجوردوي لوماروك:

- شارك المغرب في الدورة 39 للمعرض السياحي (إكسبو باكاسيونيس) ببيلباو الذي احتضنته هذه المدينة التي تقع شمال إسبانيا خلال الفترة ما بين 4 و 6 ماي والذي شكل مناسبة لاستكشاف الوجهات السياحية من مختلف دول العالم إلى جانب المسارات وكذا التجارب الرائدة في مجال السفر والعطل. وعرفت هذه التظاهرة مشاركة 261 من العارضين يمثلون وكالات الأسفار والهيئات المهنية في مجال السياحة بالإضافة إلى المؤسسات الفندقية ووسائل الإعلام والوكالات السياحية.

- أفاد تقرير موضوعاتي للمجلس الأعلى للحسابات حول مؤسسات الرعاية الاجتماعية التي تعنى بالأشخاص في وضعية صعبة، بأن 44 في المئة من بنيات بعض هذه المؤسسات توجد في وضعية غير ملائمة، الأمر الذي ينعكس سلبا على جودة خدمات الإيواء المقدمة للمستفيدين. كما أن 23 في المئة من المؤسسات توجد في مواقع لا تتلاءم مع طبيعة الخدمات التي تقدمها خصوصا في ما يتعلق بتمركزها قرب بعض الأنشطة التي تحدث ضوضاء أو في مناطق يصعب الولوج إليها داخل المدن العتيقة أو تكون بعيدة عن الساكنة المستهدفة. وسجل قضاة المجلس خلال الزيارة الميدانية بأن 55 في المئة من هذه المؤسسات لا تحترم الشروط والمعايير المحددة في دفاتر التحملات.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss