انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 11 ماي 2018 الساعة 06:29


عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم


نستهل جولة رصيف صحافة الجمعة من "المساء" التي أفادت بأن البحرية الملكية تترصد عناصر شبكة منظمة تشتغل بموانئ بالشمال والجنوب تعمل، بتنسيق مع أرباب مراكب ومسؤولين في وزارة الفلاحة والصيد البحري، على تهريب السمك، وخاصة الممنوع صيده في فترة معينة.

ووفق المنبر ذاته، فإن عناصر البحرية تطارد شبكة منظمة تعمل على تزوير وثائق الشحنات؛ إذ غالبا ما يتم التصريح بنقل أسماك عادية في الوقت الذي تكون فيه الشحنات عبارة عن أخطبوط وغيره من الرخويات، تقوم وحدات للصيد السري بتفريغها بمستودعات بوثائق مزورة.

ونشرت الجريدة نفسها أن الجنرال دوديفيزيون محمد حرمو، قائد الدرك الملكي، أعفى بعض العناصر التابعة للجهاز، بعد إدانتها ابتدائيا بتهم تتعلق بإفشاء السر المهني والارتشاء والتخابر مع بارونات للمخدرات، ومن بين المعفيين دركيان يعملان بالمركز الترابي بمجاط إقليم شيشاوة، وثلاثة دركيين يشتغلون بالمركز الترابي أولاد حسون نواحي مراكش.

وذكرت "المساء" كذلك أن عناصر الجمارك بالمعبر الحدودي باب سبتة شرعت في منع الحليب الإسباني من دخول التراب المغربي، وهي المرة الأولى التي يتم فيها منع هاته المادة قبيل رمضان؛ ما فسره مواطنون بأنه محاولة لكسر المقاطعة التي تسببت في خسائر لشركة "سنترال دانون"، أكبر موزع للحليب في المغرب.

ووفق الخبر ذاته، فإن عناصر الجمارك بدأت في حجز كميات الحليب الذي يقتنيه المواطنون من مدينة سبتة المحتلة، ولم يقتصر المنع على العاملين في مجال التهريب المعيشي الذين يقتنون هذه المادة بالجملة، بل شمل أيضا باقي المواطنين مهما بلغت الكمية التي اقتنوها.

أما "الأحداث المغربية" فنشرت أن لجنة مشتركة مغربية إسبانية تستعد للقيام بزيارة إلى العاملات المغربيات بحقول الفراولة الإسبانية، للوقوف على ظروف عملهن، بعد تداول أشرطة فيديو لمغربيات على مواقع التواصل الاجتماعي يشتكين من الاعتداءات الجنسية المتكررة التي يتعرضن لها.

ووفق العدد نفسه، فإن المواد الفاسدة تضرب الأسواق؛ إذ تمكنت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بإقليم مديونة من مداهمة إحدى الوحدات الانتاجية بالمنطقة الصناعية تيط مليل، وحجز كمية من النقانق الفاسدة كانت ستوجه إلى الأسواق عل مستوى مدينة الدار البيضاء.

ونقرأ في "الأحداث المغربية" كذلك أن تنظيم القاعدة الإرهابي هدد بشن هجمات على شركات غربية في دول شمال إفريقيا، بما فيها المغرب، ووصفها بأنها أهداف مشروعة، وحث المسلمين على مقاطعتها.

من جهتها، كتبت "أخبار اليوم" أن أرامل وأيتام "الدواعش" المغاربة يستنجدون؛ إذ يطالب عشرات الجهاديات من مختلف الجنسيات، منهن مغربيات، بإخراجهن من سجون العراق رفقة المئات من أطفالهن الأيتام، بعدما توفي أزواجهن في جبهات القتال دفاعا عن تنظيم "داعش".

المنبر الورقي نفسه نشر أن دركيا هشم أنف متقاعد بسبب ممر الراجلين، وعليه قررت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمدينة وجدة متابعة دركي يعمل بالهرهورة بتهم الضرب والجرح، في حالة سراح، بعد تقديمه لكفالة مالية قدرها 3000 درهم.

وتعود تفاصيل الحادث إلى نهاية الأسبوع الماضي عندما عبر شيخ متقاعد (67 سنة) رفقة ابنيه ممر الراجلين، وفي لحظة عبورهم، باغتتهم سيارة كان من ضمن ركابها الدركي المعني، وعندما احتج الشيخ لم يستسغ الدركي الأمر وترجل من السيارة وانهال بالسب على الشيخ قبل أن تتطور الأمور إلى الضرب.

وإلى "العلم" التي ورد بها أن الحكومة الاسبانية منشغلة بتراجع أوضاع اللغة الاسبانية في المغرب مقابل اللغتين الفرنسية والإنجليزية؛ إذ توارت اللغة الإسبانية إلى المرتبة الثالثة وهي مهددة بالتراجع أكثر أمام تقدم ملموس للغة الألمانية.

وأفادت الصحيفة ذاتها بأن أرباب المقاهي لوحوا بالضغط على عمداء المدن رفضا لضرائب جديدة بمقاطعة مشروبات غازية، وذكروا أنهم سيمنحون مدة 30 يوما، أي إلى حدود 9 يونيو المقبل، للمجالس البلدية، وعلى رأسها مجلس الدار لبيضاء، من أجل التراجع عن القرار الجبائي الأخير الذي فرض عليهم.

وكتبت العلم" كذلك أن الاتحاد العام للشغالين بالمغرب نظم وقفة أمام قناة العيون احتجاجا على تغطيتها للاحتفالات المنظمة من طرف الاتحاد العام للشغالين بمناسبة عيد الشغل، وطالب بفتح تحقيق لمعرفة الأسباب وراء عدم الإنصاف والحياد في التغطية، وخص بالذكر الربورتاج الذي بث عبر نشرة الأخبار ليلة فاتح ماي الذي رصد فيه الحيف الذي طال الذراع النقابي لحزب الاستقلال سواء من حيث الترتيب أو المدة المخصصة أو حتى عدد التصريحات.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss