انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 24 ماي 2018 الساعة 16:54


ترامب يلغي قمته مع كيم جونغ


ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الخميس القمة التي كان من المقرر أن تجمعه بزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في سنغافورة في 12 يونيو. وبحسب رسالة وجهها ترامب إلى الزعيم الكوري الشمالي فإن إلغاء القمة يعود لتصريحات “عدائية” من قبل نظام بيونغ يانغ.

وكتب ترامب في رسالة إلى كيم نشرها البيت الأبيض “للأسف وبعد الغضب الهائل والعدائية الصريحة التي ظهرت في آخر تصريحاتكم، أشعر أنه من غير الملائم في هذا الوقت عقد هذا اللقاء الذي كان مخططا له منذ فترة طويلة.”

وتطرق ترامب الى الترسانة النووية الأمريكية بما يشبه التحذير.

وقال، “تتحدثون عن ترسانتكم النووية لكن ترسانتنا أقوى وأدعو الله ألا نضطر أبدا لاستخدامها.”

وكانت كوريا الشمالية أعلنت في وقت سابق أنها فككت بالكامل موقعها للتجارب النووية الخميس، في خطوة تعتبرها بيونغ يانغ بادرة حسن نية.

من جانبه قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الخميس إن السبب وراء إلغاء القمة التي كانت مقررة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالية كيم جونغ أون هو عدم إمكانية التوصل إلى “نتيجة ناجحة”.

وصرح بومبيو أمام الكونغرس “لا أعتقد أننا في وضع يجعلنا نشعر أن النتيجة يمكن أن تكون ناجحة. خلال الأيام العديدة الماضية لم نتلق ردا على استفساراتنا منهم”.

وهذا نص رسالة ترامب إلى كيم جونغ أون
عزيزي زعيم كوريا الشمالية
إننا نقدر لكم وقتكم وصبركم وجهودكم المتعلقة بمفاوضاتنا التي جرت مؤخرا والمناقشات بشأن القمة التي سعى الطرفان طويلا لعقدها والتي كان من المقرر أن تجري في 12 حزيران/يونيو في سنغافورة. حسب علمنا فإن الاجتماع كان بطلب من كوريا الشمالية، ولكن هذه المسألة لا تعني الكثير بالنسبة لنا، فقد كنت أتطلع كثيرا لأن اجتمع معكم هناك. ولكن وللأسف ونظرا إلى الغضب الهائل والعدائية الصريحة التي ظهرت في تصريحاتكم الأخيرة، أشعر أنه من غير المناسب في هذا الوقت عقد هذه القمة المقررة. وبالتالي أرجو اعتبار هذه الرسالة إبلاغا بأن قمة سنغافورة لن تعقد وذلك لمصلحة الطرفين رغم أنها ليست في مصلحة العالم. أنتم تتحدثون عن قدراتكم النووية، ولكن قدراتنا هائلة وقوية لدرجة أنني أدعو الله أن لا نضطر أبدا لاستخدامها.

لقد شعرت بأن حوارا بدأ يجري بينكم وبيني، وذلك في النهاية هو ما يهم. وأتطلع بحق إلى لقائكم يوما ما. ولكن في الوقت الحالي أود أن أشكركم على الإفراج عن الرهائن الذين أصبحوا حاليا مع عائلاتهم. لقد كانت تلك بادرة جميلة نقدرها بشدة.
في حال غيرتم رأيكم بخصوص هذه القمة المهمة للغاية، الرجاء عدم التردد في الاتصال بي أو الكتابة لي. لقد خسر العالم، وكوريا الشمالية بشكل خاص، فرصة عظيمة للسلام الدائم والازدهار والثروة العظيمين. إن هذه الفرصة الضائعة هي بحق لحظة حزينة في التاريخ
مع خالص الاحترام
دونالد جاي ترامب
رئيس الولايات المتحدة الأمريكية




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss