انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 6 يوليوز 2018 الساعة 13:04


واتساب...هكذا يمكنكم إلغاء رسائل المجموعات المزعجة


الداخلة 24 :


هل سبق لك أن قررت مغادرة مجموعة على واتساب لكثرة الرسائل التي تصلك؟ أنت لست وحدك، بل إن الكثيرين يتقاسمون معك ذلك، وهو ما جعل المشرفين على واتساب يطورون تقنية تضع حدا لسيل الرسائل التي يتم تبادلها عبر المجموعات.

مع مرور الوقت بات تطبيق واتساب التابع لشركة فيسبوك يكتسب أهمية كبيرة في حياة الكثيرين، الذين أصبحوا يعتمدون عليه في تبادل الرسائل الشخصية.

وتعزز دور واتساب أكثر عندما ظهرت خدمة الدردشة الجماعية في شكل مجموعات. بيد أنه بقدر ما يُسهل واتساب التواصل بين الناس في مناطق مختلفة من العالم بقدر ما يبدي كثير من المستخدمين انزعاجهم من سيل الرسائل والصور والفيديوهات التي تصلهم من المجموعات المسجلين فيها على واتساب.

لذلك طور المشرفون على هذا التطبيق واسع الانتشار تقنية جديدة تمكن المشرفين على المجموعات من وضع حد لسيل الرسائل التي يرسلها أعضاء المجموعات. فكيف ذلك؟

حسب ما جاء في موقع صحيفة “برلينر تسايتونغ” الألمانية، فإن المشرفين على المجموعات (الأدمن) يمكنهم حصر المحادثات على المسؤولين عن المجموعة فقط، وبالتالي فإن المشاركين العاديين سيصبح بإمكانهم قراءة الرسائل دون التمكن من إرسال رسائلهم الخاصة.

ولتفعيل ذلك، ما عليك سوى الانتقال إلى إعدادات المجموعة، ثم الضغط على علامة التبويب “إرسال الرسائل”، واختيار “المسؤولون فقط”، بدل “كل المشاركين”، وذلك بحسب ما نشرته صحيفة “ذي صن” البريطانية.

وبمجرد القيام بذلك، ستظهر رسالة في الدردشة الجماعية تقول “لقد غيرت إعدادات هذه المجموعة للسماح للمسؤولين فقط بإرسال رسائل إلى هذه المجموعة”.

وتتناسب هذه التقنية أكثر مع المجموعات التي يكون هدفها فقط نشر معلومات، مثل إعلان عن موعد ما أو ما شابه ذلك.

ويعمل المشرفون على واتساب في الوقت الحالي على تحسين استخدام دردشة المجموعات. وقاموا في الأشهر الأخيرة بإضافة ميزات جديدة خاصة بالمجموعات، منها إمكانية إضافة وصف للمجموعة وذكر أسماء الأشخاص ومنح المشرفين صلاحيات جديدة. علاوة على إدخال آليات جديدة تسمح بإضافة شخص ما للمجموعة من جديد، بعدما كان قد غادرها للتو.

يشار إلى أن تطبيق واتساب يمتلك الآن ما يقرب من 1.5 مليار مستخدم حول العالم، ويقدم خدمته بأكثر من خمسين لغة مختلفة حول العالم.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss