انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 1 نونبر 2018 الساعة 16:00


التوقيع على اتفاقية - إطار للشراكة والتعاون بين الجماعة الترابية للداخلة ومدينة مالارتيك الكندية


الداخلة 24 : و م ع


وقعت الجماعة الترابية للداخلة، مساء أمس الأربعاء، اتفاقية - إطار للشراكة والتعاون مع مدينة مالارتيك بالكيبك (كندا)، تهم تعزيز سبل التعاون الثنائي في عدد من المجالات.
وتتمحور هذه الاتفاقية، التي وقعها كل من رئيس مجلس الجماعة الترابية للداخلة السيد سيدي صلوح الجماني، وعمدة مدينة مالارتيك السيد مارتان فيرون، حول إرساء تعاون ثنائي لتنمية المهارات والقدرات والتكوين في المجالات ذات الاهتمام المشترك.
وقال السيد فيرون، في تصريح للصحافة، إن هذه الاتفاقية تهدف إلى إرساء شراكة ثنائة ناجعة على أسس متينة، ترتكز على التعاون وتقاسم الخبرات والتجارب بين الجانبين.  وأضاف أنه ستتم، بمقتضى هذه الاتفاقية، مواكبة ودعم عمل المصالح البلدية بمدينة الداخلة وتطوير آليات اشتغالها، على أن يستفيد الجانب الكندي بدوره من الكفاءات المحلية للعمل في عدد من القطاعات بالكيبك.
ومن جهته، نوه السيد الجماني بالتوقيع على هذه الاتفاقية، معتبرا إياها دعما قويا لأواصر التعاون والشراكة الثنائية، وتجسيدا للصداقة التي تجمع بين المغرب وكندا.
وأعرب عن أمله في أن تحقق هذه الاتفاقية نتائج اقتصادية واجتماعية مهمة بالنسبة لمدينتي الداخلة ومالارتيك، وذلك في أفق توقيعهما مستقبلا على اتفاقية للتوأمة.
وتتوخى هذه الاتفاقية، التي تمتد لثلاث سنوات، تحديد المبادئ التوجيهية وتوضيح نطاق وآليات التعاون بين المجلس الجماعي للداخلة والمجلس البلدي لمدينة مالاركتيك الكندية.
وتهدف الاتفاقية إلى دعم التكوين في مجال الإدارة العمومية، وتخطيط المدن، ودعم البنيات التحتية الحضرية، والنهوض بالقطاع الاقتصادي والاستثمارات، وتطوير وترويج الأنشطة الرياضية والفنية.
كما تروم الاتفاقية النهوض بمجال خدمات القرب، التي تشمل مد قنوات المياه وتهيئة المساحات الخضراء والفضاءات الرياضية، ومعالجة المياه ومياه الصرف الصحي، وجمع النفايات، والإضاءة العمومية.
وفي المجال الاقتصادي، تستهدف الاتفاقية تنظيم عمالة الشباب والهجرة بشراكة مع الوزارات المختصة، وصناعة البناء بالخشب، والصناعة التقليدية، والاستثمار في قطاع التعدين.
وفي المجال الاجتماعي، تسعى الاتفاقية إلى تنمية التبادل الثقافي وتبادل الطلاب، ودعم المهارات والقدرات الخاصة، وتشجيع وتسهيل التبادل بين الفاعلين في قطاعات السياحة والثقافة والتعليم والاقتصاد وكافة المبادرات العامة والخاصة.
وقام وفد اقتصادي كندي بزيارة إلى الداخلة، خلال الفترة ما بين 27 أكتوبر المنصرم وفاتح نونبر الجاري، بهدف استكشاف فرص التعاون والاستثمار بجهة الداخلة - وادي الذهب.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss