انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 4 نونبر 2018 الساعة 17:12


شرطة مصر تقتل '19 متطرفا' هاجموا أقباط المنيا


الداخلة 24 : رويترز

 

قالت وزارة الداخلية المصرية في بيان اليوم الأحد إن قوات الشرطة قتلت 19 "إرهابيا" من خلية نفذت هجوما مسلحا على حافلتين تقلان أقباطا أسفر عن مقتل سبعة أشخاص وإصابة 18 آخرين بمحافظة المنيا جنوبي القاهرة يوم الجمعة.

وأضافت الوزارة أن المداهمة تمت بعدما كشفت معلومات "عن تمركز مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة من الملاحقات الأمنية وهم من عناصر الخلية المنفذة للحادث المشار إليه" في منطقة جبلية بالظهير الصحراوي الغربي لمحافظة المنيا.

وقال البيان إن "العناصر الإرهابية" أطلقوا النيران على قوات الشرطة أثناء قيامها بحصار المنطقة مما دفع القوات "للتعامل مع مصدر النيران".

وأضاف أن القوات عثرت في الموقع على بنادق آلية وبنادق خرطوش ومسدسات وكمية من الطلقات النارية ووسائل إعاشة وأوراق تنظيمية.

وفي وقت لاحق، ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط نقلا عن وزارة الداخلية قولها إنها تقوم حاليا باستكمال عمليات البحث لضبط العناصر الهاربة المتورطة في الهجوم.

ولم يذكر بيان الوزارة إلى أي جماعة متشددة ينتمي المسلحون الذين قُتلوا اليوم، لكن صورا مرفقة أظهرت صورة علم يستخدمه تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد داخل خيمة في موقع المداهمة. وظهر في الصور أيضا قتلى يرتدون ملابس مدنية وبجوارهم أسلحة.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف حافلتين للأقباط قرب دير الأنبا صموئيل المعترف في المنيا على بعد 260 كيلومترا إلى الجنوب من القاهرة.

ومن بين القتلى ضحايا الهجوم ستة أفراد من نفس العائلة. ووقع الهجوم أثناء عودتهم بعد تعميد طفل في الدير.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية أعلن مسؤوليته عن عدة هجمات على الأقباط بمصر بما في ذلك هجوم أسفر عن مقتل 28 شخصا في نفس المنطقة تقريبا في ماي 2017.

وجاء هجوم الجمعة عقب فترة من الهدوء في الهجمات التي تستهدف أقباطا منذ ديسمبر عندما قتل مسلح 11 شخصا عند كنيسة ومتجر يملكه مسيحيون قرب القاهرة.

ويشن الجيش والشرطة عملية أمنية واسعة النطاق ضد الجماعات المتشددة منذ فبراير .

ونعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الضحايا وقال إنهم شهداء وتعهد بمواصلة الحملة.

ويشكل الأقباط في مصر نحو عشرة بالمئة من سكان مصر الذين يفوق عددهم 90 مليون نسمة وهم بذلك أكبر أقلية مسيحية في الشرق الأوسط.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss