انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 9 نونبر 2018 الساعة 15:04


الداخلة تحتضن فعاليات الدورة الـ 11 للمهرجان الدولي للموضة بإفريقيا ما بين 21 و24 نونبر الجاري


الداخلة 24 : و م ع


تحتضن مدينة الداخلة، خلال الفترة ما بين 21 و24 نونبر الجاري، فعاليات الدورة الحادية عشر للمهرجان الدولي للموضة بإفريقيا، التظاهرة التي ستنظم لأول مرة بالمغرب، والمخصصة للأزياء والإبداع وإنجازات المصممين الشباب الأفارقة .
وأفاد بلاغ للمنظمين بأن هذه الدورة، التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس تحت شعار "الفن والثقافة، ناقلان للاندماج الإفريقي"، ستستضيف مصممين للأزياء من كافة أنحاء العالم، ومن إفريقيا على وجه الخصوص .
وأضاف البلاغ أن هذه النسخة الحادية عشر، التي تتزامن مع مرور عشرين سنة على انطلاق هذا الحدث الثقافي، ستخصص لذكرى جلالة المغفور له الحسن الثاني الذي قدم الدعم لدولة النيجر وللمهرجان منذ دورته الأولى المنعقدة في سنة 1998.
وسيتضمن برنامج هذا الحدث الفني الدولي محاضرات وورشات ومعارض لبيع منتوجات الصناعة التقليدية ولقاءات أخرى ستجمع فاعلين ثقافيين ومهنيي السياحة وفنانين وفاعلين اقتصاديين سيتوافدون على هذا الملتقى من القارات الخمس.
وسيحتفي مهرجان "فيما" بالإبداع الفني والثقافي للقارة الإفريقية، من خلال تنظيم مجموعة من الفعاليات، التي تشمل سهرة موسيقية مخصصة للأزياء مع حضور نجوم محليين ودوليين، وعرض أزياء إفريقي، ومسابقات للمصممين النهائيين الشباب وعارضي الأزياء، وأفضل بائعي المجوهرات والمنتوجات الجلدية، فضلا عن عرض للأزياء لكبار المبدعين مع شخصيات إفريقية ومن أماكن أخرى.
وسيستضيف المهرجان أيضا الدورة الأولى من معرض "هاسكي" للإبداع والابتكار، حيث سيخصص هذا الفضاء الموجه للمهنيين في مجال الموضة والجمال والفن في إفريقيا علامات ومحاضرين شغوفين بهذه المجالات الفنية والجمالية، كما سيعمل على تسليط الضوء على الفاعلين المهنيين الذين سيحملون مستقبلا مشعل الإبداع الإفريقي، وتنظيم لقاءات ثنائية حول الأزياء والإكسسوارات والمجوهرات ومستحضرات التجميل .
ولإضفاء إشعاع أكبر وتسليط المزيد من الضوء على هذا الحدث غير المسبوق، نظم المهرجان الدولي للموضة بإفريقيا عرضا ترويجيا حظي بمتابعة إعلامية متميزة بنيويورك، كما عرف حضور السيد عمر هلال، الممثل الدائم للمغرب بالأمم المتحدة، وكبار المستثمرين في مجال الموضة الإفريقية والمغربية، وكذا ممثلي المنشورات العالمية المرموقة مثل "فوربيس".
وخلال هذه التظاهرة، تحدث المبدع النيجيري ألفادي، رئيس ومؤسس مهرجان "فيما" ومصمم الأزياء الوحيد في العالم الذي حظي بلقب "فنان اليونسكو للسلام"، عن الدور المهم الذي يضطلع به المهرجان في تعزيز التعاون جنوب ـ جنوب .
ومنذ إحداثه في سنة 1998، يتيح مهرجان "فيما" منصة فريدة للتبادل حول دور الثقافة في إفريقيا كناقل للتنمية والسلام، ورافعة لتحقيق التكامل والتقارب بين الشعوب.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss