انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 22 دجنبر 2018 الساعة 10:14


ارتفاع الرقم الاستدلالي للاثمان عند الاستهلاك خلال شهر نونبر


الداخلة 24 :


أفادت المندوبية السامية للتخطيط أن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك سجل خلال شهر نونبر الماضي ارتفاعا ب 0,7 في المائة بالمقارنة مع الشهر السابق.
 وأوضحت المندوبية في مذكرة إخبارية حول الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك لشهر نونبر 2018 ، أن هذا الارتفاع نتج عن تزايد الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 1,6 في المائة والرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية ب 0,2 في المائة.
وأضافت أن ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري أكتوبر ونونبر الماضي ، همت على الخصوص أثمان " الخضر " ب 10,7 في المائة و" اللحوم " ب 2,9 في المائة و" السمك وفواكه البحر " ب 1,7 في المائة و"الحليب والجبن والبيض" ب 1,0 في المائة ، مشيرة إلى أنه وعلى العكس من ذلك، انخفضت أثمان " الفواكه " ب 2,5 في المائة و "الزيوت والذهنيات " ب 1,1 في المائة. وبخصوص المواد غير الغذائية، فإن الانخفاض هم على الخصوص -بحسب المصدر ذاته- أثمان "المحروقات" ب 1,6 في المائة.
  وأوردت مذكرة المندوبية السامية للتخطيط ، أن الرقم الاستدلالي سجل أهم الارتفاعات في أكادير وآسفي ب 1,3 في المائة وفي كلميم ب 1,2 في المائة وفي العيون ب 1,1 في المائة وفي الداخلة وسطات والحسيمة ب 0,9 في المائة وفي مكناس وطنجة وبني ملال ب 0,8 في المائة وفي الدار البيضاء والرباط ووجدة ب 0,6 في المائة.
 وأشارت إلى أنه بالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا ب 1,3 في المائة خلال شهر نونبر 2018 موضحة أن هذا الارتفاع نتج عن تزايد أثمان المواد غير الغذائية ب 2,0 في المائة وتراجع المواد الغذائية ب 0,1 في المائة ، فيما تراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين ارتفاع ب 0,3 في المائة بالنسبة ل "المواصلات" و6,4 في المائة بالنسبة ل "المواد والخدمات الأخرى".
وخلصت المندوبية إلى أن مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، يكون قد عرف خلال شهر نونبر 2018 ارتفاعا ب 0,5 في المائة بالمقارنة مع شهر أكتوبر 2018 و ب 1,1 في المائة بالمقارنة مع شهر نونبر 2017.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss