انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 17 يناير 2019 الساعة 15:20


التوقيع بالداخلة على اتفاقية بين فاعلين اقتصاديين مغاربة وكنديين لإنجاز مشروع ثقافي وفني ضخم


الداخلة 24 : و م ع

تم، أمس الأربعاء بالداخلة، التوقيع على اتفاقية بين فاعلين اقتصاديين مغاربة وكنديين، من أجل إنجاز مشروع ثقافي وفني ضخم بجهة الداخلة - وادي الذهب.
ووقع على هذه الاتفاقية كل من الفرع المحلي لبنك "كونسولتينغ إند كومباني - كوربوريت إند إنفستمنت باكينغ" للاستشارات والخدمات المصرفية والاستثمار وشركة "لومين إنفست" عن الجانب المغربي، ومجموعة "يوني شو إنترناشيونال" الاقتصادية المتخصصة في مجال الترفيه وشركة "أونيسون ستريكتير" عن الجانب الكندي، بحضور والي الجهة عامل إقليم وادي الذهب السيد لامين بنعمر.
وقال رئيس الجمعية الصحراوية للتنمية المستدامة وتشجيع وجلب الاستثمار، سيدي أحمد حرمة الله، في تصريح لوسائل الإعلام، إن الاتفاقية تهم بناء مسرح كبير في الهواء الطلق، بهدف دعم القطاع السياحي وبنيات الاستقبال بالجهة، حيث سيقام مدرج خارجي تترواح سعته ما بين خمسة وعشرة آلاف مقعد لاستضافة سهرات عدد من أبرز الفنانين العالميين.
وأضاف أن "المشروع، الذي سيتم إنجازه على مدى 12 شهرا وبكلفة إجمالية تبلغ 25 مليون دولار، ستكون له انعكاسات اقتصادية مهمة على جهة الداخلة - وادي الذهب"، بالنظر إلى أنه سيساهم في زيادة تدفق أعداد السياح إلى الجهة وإحداث فرص شغل مهمة بالمنطقة.
وأشار السيد حرمة الله إلى أن الأنشطة الفنية التي سيحتضنها هذا المسرح العملاق ستشمل أنشطة وعروض ترفيهية متنوعة، لاسيما تلك التي ستقدمها شركة "سيرك دو صولاي" العالمية الرائدة في مجال الترفيه والتنشيط السياحي.
من جهته، قال مدير فرع بنك "كونسولتينغ إند كومباني - كوربوريت إند إنفستمنت باكينغ"، أنور مبرور، إن هذه المؤسسة المالية، التي تتخذ من الدار البيضاء ومراكش مركزا لخدماتها بالمغرب، تمتلك رؤية محددة بخصوص آفاق الاستثمار في المناطق الجنوبية للمملكة.
وأوضح السيد مبرور أن "مؤسستنا المالية الدولية، المتواجدة بقوة في دبي ولندن وزوريخ ونيويورك، تسعى إلى تحديد ودعم فرص ومؤهلات الاستثمار بالأقاليم الجنوبية للمملكة التي تكتسي أهمية متزايدة، باعتبارها تشكل بوابة المغرب نحو القارة الإفريقية".
ومن جانبه، أكد السيد باتريك نو، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة "يوني شو إنترناشيونال" أن التوقيع على هذه الاتفاقية هو نقطة انطلاق لمشروع "يوني شو - الداخلة" الذي سيضم موقعا ترفيهيا ومدرجا خارجيا يصل إلى 10 آلاف مقعد.
وأضاف السيد نو أن هذا المشروع الطموح سيعمل على إبراز المؤهلات الكبرى التي تتيحها جهة الداخلة - وادي الذهب، وتعزيز الإشعاع الدولي التي تحظى بها مدينة الداخلة، لؤلؤة الجنوب المغربي.
وبدوره، قال نائب رئيس شركة "أونيسون ستريكتير"، أوليفيي جوبان، "سنعمل مع شريكنا المحلي على تطوير الجوانب الثقافية والاقتصادية بجهة الداخلة - وادي الذهب والمساهمة في التعريف بهذه المنطقة دوليا، من خلال استقدام فنانين عالميين". وكان مجلس جهة الداخلة - وادي الذهب وقع، في 31 أكتوبر الماضي، مذكرة تفاهم وتعاون مع شركة التنمية الاقتصادية بمالارتيك (كندا)، تلتزم بموجبها بمواكبة شركة "يوني شو إنترناشيونال"، لإطلاق مشاريع للسياحة الترفيهية والمرتبطة بالأحداث الفنية بالجهة، وتفعيل استراتيجية للتواصل والعلامات التجارية والبرمجة والتنشيط.
يشار إلى أن وفدا اقتصاديا كنديا قام بزيارة إلى الداخلة، خلال الفترة ما بين 27 أكتوبر وفاتح نونبر الماضيين، بهدف استكشاف فرص التعاون والاستثمار بجهة الداخلة - وادي الذهب



  

 

 




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss