انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 5 فبراير 2019 الساعة 15:10


جريدة الداخلة 24 تعزي الاستاذ محمد الدرقاوي في وفاة ابنيه رحمة الله عليهما


الداخلة 24 :

 

قال الله تعالى: «كل نفس ذائقة الموت، وإنما توفون أجوركم يوم القيامة».

 

وقال جل جلاله: «يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي» صدق الله العظيم.

ببالغ الأسى والحزن، تلقينا بجريدة الداخلة 24، ببالغ الحزن والاسى نبأ وفاة ولدي الاستاذ محمد الدرقاوي على إثر حادثة سير .ولا يسعنا امام هذا المصاب الجلل الا ان نتقدم باصدق التعازي والمساواة لأخينا سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الفقيدين بواسع مغفرته ويلهم والديهما الصبر والسلوان ..ويأجرهما في مصابهما هذا .وانا لله وانا اليه راجعون

وأمام هذا المصاب الجلل، نتقدم في هيئة تحرير الداخلة 24   بأحر تعازينا وأصدق مواساتنا، راجين من العلي القدير أن يلهم الجميع الصبر والسلوان، ويتغمد الفقيدين بظلال رحمته الواسعة، ويسكنهما فسيح الجنان.


إنا لله وإنا إليه راجعون




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss