انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 7 فبراير 2019 الساعة 11:40


سوق الشغل بالمغرب .. خمس جهات بالمملكة تضم أزيد من 72 في المائة من مجموع النشيطين البالغين 15 سنة فم


أفادت المندوبية السامية للتخطيط، أن خمس جهات بالمملكة تضم 4ر72 في المائة من مجموع السكان النشيطين البالغين من العمر 15 سنة فما فوق على مستوى التراب الوطني.
وأوضحت المندوبية في مذكرة إخبارية حول وضعية سوق الشغل سنة 2018، أن جهة الدار البيضاء - سطات تأتي في المركز الأول بنسبة 4ر22 في المائة من مجموع النشيطين، متبوعة بجهة مراكش - آسفي (14 في المائة)، وجهة الرباط – سلا - القنيطرة (4ر13 في المائة)، وجهة فاس - مكناس (5ر11 في المائة)، وجهة طنجة – تطوان - الحسيمة (1ر11 في المائة).
وأضاف المصدر ذاته، أن أربع جهات سجلت معدلات نشاط تفوق المعدل الوطني (2ر46 في المائة) ويتعلق الأمر بجهة الداخلة - واد الذهب (4ر69 في المائة)، وجهة الدار البيضاء - سطات (8ر49 في المائة)، وجهة مراكش - آسفي (6ر48 في المائة)، وجهة طنجة – تطوان - الحسيمة (7ر46 في المائة)، بالمقابل، سجلت أدنى المعدلات بجهتي درعة - تافيلالت (3ر41 في المائة) والعيون الساقية الحمراء (5ر41 في المائة).
وفيما يتعلق بالإحداث الصافي لمناصب الشغل، يضيف المصدر ذاته، أن ثلاث جهات ساهمت في إحداث ما يقارب ثلاث أرباع هذه المناصب (1ر74 في المائة). ويتعلق الأمر بجهة مراكش - أسفي ب38 ألف منصب، متبوعة بجهة الدار البيضاء - سطات (28 ألف منصب)، وجهة درعة - تافيلالت (17 ألف منصب). وفي المقابل، عرفت كل من جهتي بني ملال - خنيفرة والداخلة واد الذهب فقدان مناصب شغل، بلغت على التوالي 8 آلاف و5 آلاف منصب.
وفيما يخص البطالة، فإن 3ر73 في المائة من العاطلين يتمركزون بخمس جهات من المملكة، في مقدمتها جهة الدار البيضاء - سطات ب6ر24 في المائة من العاطلين، متبوعة بجهة الرباط – سلا – القنيطرة (6ر16 في المائة)، والجهة الشرقية ( 2ر11 في المائة)، وجهة فاس – مكناس (11 في المائة)، وجهة مراكش - آسفي (10 في المائة).
وواصلت المذكرة أن أعلى مستويات البطالة سجلت بكل من جهة كلميم - واد نون (9ر18 في المائة)، والجهة الشرقية (3ر16 في المائة). وبحدة أقل، فإن أربع جهات أخرى تفوق المعدل الوطني (8ر9 في المائة)، ويتعلق الأمر بجهات العيون الساقية الحمراء (5ر13 في المائة)، والرباط – سلا - القنيطرة (8ر11 في المائة)، والدار البيضاء - سطات (6ر10 في المائة)، وسوس - ماسة (10 في المائة).





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نقل تجربة وعزاء

المرابط الحريزي

أود أولا وقبل كل شيئ أن أعزي عائلة الفقيد أحمد سالم ولد العروسي، الشاب الثلاثيني الذي حاول حارق نفسه يوم السبت الماضي عند المعبر الحدودي الكركرات.. إنا لله وإنا إليه راجعون . كل نفسِِ دائقة الموت ولا ينجو منها أي بشر
الله يرحمو ويصبر الاسرة ديالتو كاملة، والله يقوي عزيمة الشباب المغربي على مواجهة البطالة ومشاكل ربح العيش الكريم

حنا خرجنا من بلادنا، ودوزنا عقود وندمنا
نتمنى لو يرجع الزمن والله مانخرج بالله العظيم

لكن..
نفس هذا مشكلة تمركز فرص العمل في بضعة مناطق تعاني منها كل الدول
السبب بسيط جدا
عندما تقوم أية حكومة بجلب المستثمرين، سواء الأموال او العقول الكفئة، لا يمكن نشرها عبر مساحة جغرافية واسعة. مستحيل
لان لكي تنجح تلك الخطة ضروري أن تكون المسافة بين البنك مثلا  (موطفي البنك ) و المقاولين والعلماء والخبراء و.. قريبة. وذلك حتى يتمكنون من التعاون فيما بينهم لخلق ثروات جديدة التي ستدفع رواتب مناصب العمل الجديدة

تيكساس تشتكي رغم انها تحتضن أقوى مشاريع الفضاء في الكون وهي وكالة ناصا
فلوريدا تشتكي كاليفورنيا تشتكي فرنسا إسبانيا
الجميع يشتكلي لان عدد سكان الارض يتكاثرون، بدون أن يقوم الجميع بخلق مناصب عمل لهم قبل ولادتهم

يجب علينا أن نتعاون جميعا من أجل توظيف كل الشباب ونحن نعلم أن التوظيف لا يسقط على الارض كالمطر، وحتى المطر بعدما يسقط على الأرض ليرويها ويروي الانسان، ضوروي أن يقوم الفلاح و تقوم وكالة الماء باستغلال ذلك الماء برزانة وحكمة

سوف لن نحل مشكلة تمركز الشركات والمصانع بسرقة، ولكن يمكن نشر فرص نجاح الاستثمارات بطرق بطيئة وفي نفس الوقت الأكثر فعالية

يمكن للحكومة الوطنية الحالية أو القادمة تفعيل قانون جديد يمنح الجهات فرصة جلب المصانع مثل مسألة التكلفة  (الضريبة ) وهكذا
هذا ما تعله جهات الولايات المتحدة و وجها فرنسا.. يقوم المستثمر بالبحث عن الجهة التي تناسبه وكما هو معلوم فان من بين أهم مبادئ الاستثمار، التكلفة

الضريبة التي يدفعها صاحب المصنع للحكومة تكلفة.. من ناحية ان جهة قد تكون نسبة ضريبتها اقل من جهة حاصلة على مصانع كثيرة حاليا، فمن الممكن ان تكون هناك خطة وطنية  (الحكومة ) تسمح للجهة بأن تخفض نسبة الضريبة الاجمالية لمستثمريها حتى تستطيع خلق فرص العمل للمواطنين في جهتها

ماشي ضروري الانسان ينتقل لفاس أو مراكش أو اكادير او الدارالبيضاس أ, طنجة كي يجد منصب شغل مهم.. ويجب الاشتغال على هذا المستوى حتى نستطيع منح الجميع أحسن فرصة ممكنة

الناس هاجرو بلادهم من اجل لقمة العيش، والمغرب الذي هو اليوم كنا لا نجرأ على الحلم به في الثمانينات
والله كون كنت شاب لا هاجرت ولا هاجرت هذا البلاد المغربية التي تضمن الامن والحقوق وفرص العيش

صحيح واجب على الفرد ان يبحث ولكن واجب على المجتمع ككل  (الحكومة ) ان يخلق ظروف اكثر تلاؤم
خاص بلادنا تحاول تجلب الشباب لمناصب العمل

ماعنديش الشك ان الامور ستتحسن اكثر فأكثر
كما سبق وقل مازال عاقل على مغرب الثمانينات والسبعينات والستينات، وذلك المغرب  (الدارالبيضاء الرباط مراكش طنجة ) لا يمكن مقارنته مع مغرب سنة 2006 آخر مرة زرت أرض الوطن
المغرب تغير اقتصاديا كثيرا واصبح يرحب ببقاء المواطن المغربي من ناحية انه يوفر الفرص لذوي الكفاءات وحتى لمن يجتهد في البحث عن العمل

اما مغرب 2018 فبالنسبة لي إنه بلد أوروبي بكل ما في الكلمة من معنى، بالمقارنة مع الاقليم الدولي

سوف نتغل على مشكلة تمركز الاقتصاد الوطني، ولكن هذه المشكلة لا ترحل أبدا، بل تستمر
كما قلت، حتى الولايات المتحدة وفرنسا وكندا وحتى الصين الشعبين، يعانون من هذه المشكلة

الانسان يتجمع  (التمعات البشرية ) في مكان ما بدون المراعات لضروريات الاجيال القادمة، هذا هو الخطء الاساس
ولكن بشراكة عمل بين القوى المحلية والجهوية والوطنية، يمكن تحويل المشكلة إلى نهضة اقتصادية مثالية

بالتوفيق ومرة أخرى الله يرحم خويا أحمد سالم ولد العروسي

في 08 فبراير 2019 الساعة 24 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss