انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 19 مارس 2019 الساعة 15:49


بيان المجلس الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة الداخلة - وادي الذهب


الداخلة 24 : مراسلة

 

بيان


انعقد بتوفيق من الله تعالى المجلس الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة الداخلة - وادي الذهب، يوم الأحد 17 مارس 2019، بمقر الحزب بالداخلة، برئاسة الأخت الكاتبة الجهوية عزوها العراك ، وبحضور أغلب أعضاء المجلس من الجهة.

واستهلت  أشغال المجلس الجهوي بكلمة للأخت الكاتبة الجهوية،التي ذكرت بأهمية المجلس الجهوي كمحطّة سنوية أساسية ومهمة لتقييم عمل الحزب على مستوى الجهة . كما تطرّقت فيها لما يجري في محيطنا الإقليمي في الآونة الأخيرة، وعرّجت كذلك على مجموعة من القضايا التي يعرفها المشهد السياسي الوطني والجهوي، والتي تميّزت بتحركات ذات طابع انتخابوي وتبتعد كل البعد عن التأطير السياسي مما جعل خطابها يتميز بالعدمية واستغلال المشترك الرمزي للدولة المغربية مما يساهم في التبخيس الممنهج للعمل السياسي ونشر التيئيس والعدمية.

وبعد عرض مشروعي البرنامج السنوي ومشروع الميزانية السنوية، تداول أعضاء المجلس الجهوي، في المشروعين وفِي عدد من القضايا السياسية والتنظيمية، مسجّلين بإيجابية استئناف مؤسسات الحزب المركزية والمجالية لعملها الدؤوب وحيويِّتها المعهودة المؤطّرة بوثيقة توجّهات المرحلة الصادرة عن المؤتمر الوطني الثامن.

وفي ختام أشغاله عبر أعضاء المجلس الجهوي للحزب على المواقف التالية:

*       إدانته الشديدة للاعتداء الإرهابي الذي تعرّض له عدد من المصلّين بمسجدين بنيوزيلندا،

*       تجديد دعمه للمبادرات الحكومية التي تنطلق من مقاربات تضع المواطنين في صلب اهتماماتها، وتجعل محاربة الفساد والريع والامتيازات غير المشروعة هدفا لها.

*       تثمينه لحصيلة نصف الولاية الانتدابية لكافة منتخبيه الملتزمين بمنهج الحزب .

*       دعوته جميع أعضائه للمساهمة في إنجاح محطة الحوار الداخلي الجهوي المقرر عقدها يوم الأحد 24 مارس الجاري .

*       دعوته كافة أعضاء الحزب ومستشاريه بالجهة إلى مزيد من التعبئة الحزبية، ومواصلة تواصل القرب بما يقوِّي الأداة الحزبية ويجعلها وسيلة ناجعة للتأطير ونقل مشاكل المواطنين وإبلاغها بكل السُبل المُتاحة إلى الجهات المعنية وإفراغ الوسع في اقتراح حلول لها، بما يمكن من مواجهة حملات تبخيس العمل السياسي والحزبي التي يشنّها تجّار الانتخابات الساعين إلى إبعاد النخب وعموم المواطنين عن السياسة وعن الأحزاب السياسية الجادّة.

وحرر بالداخلة يوم الأحد 17 مارس 2019 الموافق ل10 رجب 1440هـ




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss