انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 6 يونيو 2019 الساعة 00:14


موقعة رادس: رأي للنقاش


الداخلة 24 : محمد فوزي


كثر الحديث حول مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي برادس. ومن خلال تتبعي لبعض تطورات الموضوع، وقرار الكاف بباريس، أعتقد أن التونسيون- على خلاف ما يعتقد الكثير- نجحوا في الحد من سقف مطالب الوداد البيضاوي والجامعة الملكية لكرة القدم ( إعادة المقابلة)، وهذا يدخل ضمن اشتغالهم  على الرأي العام الرياضي والإعلامي وتوجيهه . وهم اليوم بعد تحقيق المطلب عبروا عن طعنهم فيه ونيتهم رفع الموضوع للمحكمة الرياضية الدولية( طاس).
     وعليه فإذا كانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في اعتبارها قرار الكاف انصافا للوداد البيضاوي، ما يشبه المحافظة على شعرة معاوية مع الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، باعتباره يتحمل جزء من المسؤولية في مهزلة رادس، فإنها مطالبة باستغلال فرصة تدويل الملف كما ورد في بيان الفريق التونسي وذلك بالرفع من سقف المطالب، والسعي إلى تفعيل المقتضيات القانونية للكاف نفسها، والقاضية باعتبار الترجي التونسي - بسبب عدم تأمين توفر التحكيم في شقه المرتبط بالفار - VAR - منهزم بهدفين لصفر وبالتالي فوز الوداد الرياضي البيضاوي بالكأس مباشرة دون الحاجة لإعادة مباراة الإياب. وعدم إهمال المطالبة بإصدار عقوبات تأديبية في حق الفريق التونسي وبعض المسؤولين التونسيين حسب ما اجتمع في الملف من مخالفات تنظيمية أو سلوكية تتنافى مع الروح الرياضية والتنافس الشريف الذي تحرص الفيفا -كما تدعي في كل المحافل- على تكريسهما.
    وفي الختام أعتقد كذلك أنها لحظة تاريخية، سيكون لها ما بعدها على مستوى التدبير والممارسة الرياضية قاريا ودوليا. والأمل معقود أن يصبح هدف الكارتي القشة التي كسرت ظهر الفساد الرياضي بإفريقيا. وهي أيضا لحظة اختبار فارقة للقوة الترافعية والتفاوضية والتدبيرية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ولمدى جدية الفيفا في تطبيق القانون.





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- التاكتيك القانوني ،ضد، التطور الأخلاقي

المرابط الحريزي

كرة القدم رياضة جماعية، الهدف منها التأثير الايجابي على اخلاق وسلوك المجتمعات

من هذا المنطلق، يمكنني ان أقول ان نادي الترشي ينجح فقط في الفشل لانه حقق سمعة سلبية مستحقة 100%
من هناك فصاعدا  (وحتى قبل اليوم ) كلم من لعب ضد الترشي اشتكى من الفساد الرياضي، بما في ذلك الاهلي المصري.. تخيلو معي

ماذا تعلم المواطن التونسي من هذه التجربة؟
تعلم ان له نادي رياضي فاسد اخلاقيا وهو الآن يكرهه وكأنه عدو لوطنه تونس
معظم ضحايا الفساد الرياضي الذي ينشره نادي الترشي، هم اندية تونسية. وبالمناسبة، إن من لقّب نادي الترجي بـ"ـالترشي" هو الجمهور التونسي

يعني، ان نادي الترشي يمارس نشاط ضد روح التنافسية التي بنت عليها الفيفا فكرة كرة القدم.. حيت لا يمكننا التنافس نحو الأسفل  (ما الفائدة ) يجب ان نتنافس نحو الأعلى.. الوداد المغربي رابح رابح

مشينا للطاس، وغادي نشوفو
البارح المازيمبي كان عندها سمعة سيئة للغاية، واليوم الترشي
وفي الأخير...

في الأخير، الجمهور واللاعبيون يستقرو على ذكريات لا تُنسى؟ ومن المستحيل ان ينسى الانسان ان ذكريات الفساد الرياضي لا تمثل المجد بل تمثل الذل

في يوم من الايام، ويوم بعد يوم، سيشعر  (بعد ان يفهم ) جيل من مشجعي الترشي  (جيل بعد جيل ) انهم كانو يجعلو من الفساد شعارا لهم

كلنا نعرف ان مؤسسة الكاف فاسدة، ولا يمكن تغيير مؤسسة تمثل 53 شعب بين عشية وضحاها، فهذا يتطلب وقت

انا جد فخور بما يمثله نادي الوداد المغربية  (وأنا ودادي قديم، إبن صحراوية ) لان عندما نفوز فنحن نفوز عن جدارة واستحقاق
كما اننا لا نخشى الهزيمة المستحقة  (الاخلاق ) بل نرفض الفساد الرياضي

ننضال اليوم مع الشعب التونسي الشقيق  (اغلبيته ضد الترشي ) وسنفوز في هذا المركة. المسألة مسألة وقت

تتطلب الشجاعة من مسؤولي الوداد، لخوض هذه المعركة، وأرضية الملعب حاليا هي الطاس، بعد ان ربحنا الشوط الاول في الكاف

لم يحصل أبدا في تاريخ هذه المؤسسة الفاسدة  (الكاف ) أن قررت أعادة مقابلة، أبدا

عناصر عديدة من مسؤولي الكاف، لن يروْا النور إلا إذا واجهو ظلام السخط الشعبي
عندما تفهم الشعوب الافريقية ان الكاف فاسدة، سوف يقوم رئيسها  (وقد يكون أحمد أحمد وقد يكون آخر ) بتغيير عميق شامل فيها حتى لا تستمر في هذا الفساد

نادي الترشي نادي فاسد من كل ناحية، بشهادة معظم الشعب التونسي. والترشي يستغل فساد الكاف لا أقل ولا أكثر

الحمد لله على انني مغربي ودادي، ونحن نرفض الغش مهمى كلف ذلك من تضحية في الرياضة

عندما يتعلق الامر بالسياسة والسيادة، سنلعب الماتش بطريقة مختلفة وسوف نسحق كل من يتعرض للمصلحة الوطنية المغربية بطل الطرق

إلى خاص نكون فاسد باش نربح لقب، بناقص

ديما وداد ديما مغرب
تحيى تونس عاش المغرب
ولا لا لا للترشي ولا للفساد

في 16 يونيو 2019 الساعة 30 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss