انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 7 يوليوز 2019 الساعة 18:37


50 دولة تسحب الاعتراف بـ 'البوليساريو'


الداخلة 24 :


خلال الأيام القليلة الماضية قررت جمهورية السلفادور وحكومة باربادوس سحب اعترافهما بجمهورية "البوليساريو"، وخصصتا استقبالا على أعلى مستوى لوزير الخارجية ناصر بوريطة، مما يعني أن بعض القلاع التقليدية للبوليساريو بأمريكا اللاتينية بدأت تتصدع.
جبهة "البوليساريو" التي كانت إلى عهد قريب تؤكد بأن 80 دولة في العالم تعترف بها، أعلنت في السنوات الأخيرة قرابة 50 دولة سحب الاعتراف بها، وفي مقابل ذلك لم تعلن أي دولة جديدة الاعتراف بأطروحتها الانفصالية، أكثر من ذلك ليست هناك أي دولة من دول العالم الكبرى تعترف بجمهورية إبراهيم غالي.
ويبلغ حاليا عدد الدول التي لازالت تعترف بجبهة البوليساريو، وتربط معها علاقات دبلوماسية علنية، 30 بلدا فقط، أغلبها يوجد في القارتين الإفريقية والأمريكية، ومنها أنغولا وجنوب إفريقيا، وموريتانيا، والجزائر، وإيران، وبوليفيا والمكسيك، أوغندا، زيمبابوي، كوريا الشمالية، تيمور الشرقية، الفيتنام، كوبا، فنزويلا، سورينام، هندوراس، جواتيمالا...
 وبالإضافة إلى السالفادور والباربادوس، اللذين سحبا اعترافهما بـ "البوليساريو"، نجد من ضمن الـ 50 دولة التي سحبت الاعتراف بها الهند، سوازيلاند، مدغشقر، كولومبيا، تشاد، الباراغواي، زامبيا، بوركينا فاصو،  ورواندا  وجمايكا وغيرها.
 ويسجل أن معظم الدول التي اعترفت بجبهة البوليساريو فعلت ذلك خصوصا في سنوات السبعينيات، وهي الفترة الزمنية التي كانت تتسم بتوهج مطالب الانفصال وتقرير المصير، وارتفاع أسهم التيارات الاشتراكية واليسارية بالعالم، بينما انطلقت شرارة التراجعات عن الاعتراف بالجبهة منذ التسعينيات، وارتفعت وتيرتها بحلول الألفية الثالثة، حيث بصمت الدبلوماسية المغربية خلال السنوات الأخيرة على دينامية نشطة في العمق الإفريقي، خاصة بعد عودة المغرب للاتحاد الإفريقي سنة 2017.




 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss