انضم لنا

إشترك معنا


البحث


أضيف في 3 غشت 2014 الساعة 00:23


حالة من الثوتر و القلق تسودالمستفيدين من ودادية أشبال الحسن الثاني


  

الداخلة 24:

يعيش المستفيدون من ودادية أشبال الحسن الثاني _ بقرب تجزئة النهضة _حالة من الثوتر و القلق  ,بعدما علم الجميع ما وقع في هذه الودادية من تلاعبات  تمثلت في الأساس بتوزيع نفس البقعة على مجموعة من الأشخاص ,فقد تسليم رخص استغلال البقع على ما يعرف بأشبال الحسن الثاني , في إطار العناية التي توليها الدولة بهذه الفئة ,وقد  باع بعضهم عن بقعته بمقابل مادي لبعض المواطنين الذي أقبل على الشراء في هذه الودادية نظرا لثمن بقعها المنخفض الذي يناسب حالتهم المادية البسيطة و حلمهم المشروع بامتلاك سكن يضمن كرامتهم و يستثمرون فيه ما جمعوه بعرق جبينهم  ,لكن تجري الرياح بما لاتشتهي السفن ,فقد فوجئ هؤلاء بعملية نصب   في غفلة من السلطات المسؤولة .حيث بدأ المسؤول عن هذه الودادية في بيع  نفس البقع التي سبق تسليمها للأشبال لأشخاص اخرين مقابل مبلغ مالي ,حيث تسلم لهم نفس البقع بنفس الرقم والتاريخ و في اسمهم.و الحصيلة المأساوية أن البقعة الواحدة صارت في اسم أكثر من شخصين .ف





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- حصر اللوائح

متضرر

المكلوب من الوالي الجديد التدخل و حصر لوائح المستفيدين الأصلين ,حيث يعرف من تعرض للنصب ذلك قبل فوات الاوان

في 03 غشت 2014 الساعة 52 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- يجب متابعة المتورطين

متضرر

انا صراحة لا افهم هل نحن في دولة القانون ام دولة الغاب القوي ياكل الضعيف ... كيف حصل هدا اصلا و كيف تجرأ المتورطون في عملية النصب هده على جرمهم هدا ...هل هناك من يحميهم ...لما لم تتحرك السلطات لوضع حد لمتل هده التجاوزات ...مباشرة بعد علمي بالمشكل في هده التجزئة توجهت الى احد المسؤلين في الجهة طرحت عليه الموضوع فكان رده البليد انهم لا يمكن يتذخلو في امر لم يوقع علية الوالي تم اردف قائلا يمكنك الصبر متل جميع الناس الى ان تتظح الامور او قم باعادة بيعها انت ايضا... و صراحة انا حائر...فالمبلغ الدي دفعته تمنا للبقعة تطلب مني سنوات من الكد و العمل علما ان احدا لن يقدم على الشراء بعد ديوع الخبر ... كرهت هدا البلد بسبب الاقانون السائد و قيمة المواطن التي تساوي الصفر امام المسؤلين

في 03 غشت 2014 الساعة 16 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- الا بعدا لقوم يخدعون

المرصد

اذا ثبتت صحة الامر فيجب ان يحاكم رئيس الودادية الذي خان الامانة وانا لا افهم كيف ان المتضررين لم يلجؤا الى القضاء فدائما ماتضيع الحقوق عند اتباع طرق يظن اصحابها انها مجدية وهي مضعية للجهد والوقت فاللجوء للمسؤولين وتحميلهم المسؤولية لا تقدم ولاتؤخر ففي النهاية التجزئات السكنية تخضع لقوانين منظنمة لكيفية احداثها ومكتب ودادية الاشبال لم يلتزم بهذه القوانين رغم انه بعد ان اقام الدنيا واقعدها لكي تحصل فئة الاشبال على هذه التجزئة مستغلا في ذلك جميع ماامكنه من سبل التعبئة في صفوفهم الا انه لم يفي بالتزاماته الموثقة والموقعة من طرف رئيس الودادية وفي مقدمة هذه الالتزامات تجهيز التجزئة المذكورة قبل ان يتم الاذن باحداثها حسب القانون كما انه كان من الواجب على المواطنين الراغبين في شراء بقع من هذه التجزئة ان يسالو هل هي في وضعية قانونية رغم علمهم المسبق انها لم تجهز بعد ولم يتم اعطاء الاذن باحداثها ويبقى هذا التصرف الارعن من طرف رئيس الودادية مسالة مسيئة لنا نحن الصحراويين لانها للاسف تكرس صورة سيئة عنا اقلها اننا لسنا اهلا للمسؤولية وتؤكد ان العديد منا يتخذ من الامانة الاجتماعية مطيةلتحقيق رغباته الشخصية البعيدة كل البعد عن هموم مختلف الفئات الاجتماعية الا بعدا لقوم يخدعون مجتمعهم

في 03 غشت 2014 الساعة 35 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- إلى صاحب التعليق 3

متضرر

الناس لم تلجأ للقضاء لأن كل شخص لا يعرف هل بقعته سلمت لشخص اخر أم لا ؟عند التجهيز و بدأ البناء ستظهر المشاكل على السطح.

في 04 غشت 2014 الساعة 53 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss