انضم لنا

إشترك معنا


البحث

أضيف في 01 يناير 2017 الساعة 08 : 23


قرية "لاساركا"..مشاهد بؤس بالداخلة




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- من المخطيء؟

anazur

برزت في الآونة الأخيرة سلوكيات مشينة في منطقة الصيد لاساركا كتهريب المخدرات والسجائر مما سيجعل المنطقة منطقة جذب لكل ذوي السوابق الذين سينتحلوا صفة الصيادين والذين ليس بينهم وبين مهنة الصيد الا الخير و الاحسان.
التساؤل المطروح هو لماذا لم تمنح الغرف التي بنيت لهؤلاء الصيادين والتي خسرت فيها الدولة ملايير السنتيمات’؟
لماذا تم أصلا بناء هذه البيوتات في منطقة محمية رامسار "خليج وادي الذهب"
من الذي استفاذ من هذه الملايير؟
أين مبدأ المحاسبة الذي تلوح به الدولة يمينا و شمالا في كل مناسبة ومتى سنحت لها الفرصة بذلك؟
صحيح أن مكان الصيد ليس لا سركا. لكن يجب محاسبة المسؤولين في الملايير التي تم تضييعها في مشاريع لم يتم الاستفادة
منها وفي مكان غير مناسب لذلك؟
هل سيتم رفع شعار عفى الله عما سلف؟

في 02 يناير 2017 الساعة 55 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

للتواصل مع الجريدة  dakhla024@gmail.com

 

للتعليق في الجريدة يجب تجنب القذف والسب والشتم والألفاظ المشينة والتزام قواعد الحوار المدني

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها




 

أضف تعليقك على الفيديو
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ss